صفحة الإستقبال > نشاط رئاسة المجلس
27 نوفمبر 2019
رئيس مجلس نواب الشعب يستقبل سفير دولة الكويت بتونس
 
استقبل السيد راشد الخريجي الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب، صباح اليوم الاربعاء 27 نوفمبر 2019 بقصر باردو، بحضور السيد طارق الفتيتي النائب الثاني لرئيس المجلس، السيد علي أحمد ابراهيم الظفيري سفير دولة الكويت بتونس، الذي أبلغه تهاني الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، بمناسبة انتخاب رئاسة البرلمان وانطلاق أعماله.
وأكّد رئيس المجلس عمق علاقات الأخوّة والتعاون القائمة بين تونس والكويت، والسعي المشترك الى مزيد تعزيزها على جميع الأصعدة، مشيرا الى وقوف الكويت الى جانب تونس في مختلف مراحل مسار الانتقال الديمقراطي.
ودعا رئيس المجلس إلى تحفيز رجال الأعمال في الكويت الشقيقة على مزيد الاستثمار في تونس بما يسهم في تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين وخلق فرص تشغيل جديدة. وأكّد السعي نحو تفعيل اتفاقيات التعاون الثنائي، ومراجعة التشريعات بما يساهم في مزيد تحسين مناخ الاستثمار.
ودعا من جهة أخرى إلى عقد مؤتمر اقتصادي يجمع أصحاب الأعمال والمستثمرين بهدف الرفع من حجم التعاون والشراكة بين البلدين.
كما أكّد رئيس المجلس الحرص رفع حجم اليد العاملة التونسية في الكويت، بالاستفادة من الخبرات التونسية من خلال التعاون الفني بين البلدين.
وثمّن بالمناسبة العمل الخيري والاجتماعي الكويتي في تونس الذي تجلّى من خلال دعم قطاعات الصحة والتعليم وترميم المساجد والمدارس في إطار التعاون القائم بين البلدين.
ووجّه رئيس المجلس دعوة إلى نظيره رئيس مجلس الأمة الكويتي للقيام بزيارة رسمية الى مجلس نواب الشعب.
وأكّد السفير الكويتي من جهته عزم بلده مواصلة دعم تونس والتعاون معها في مختلف المجالات، مشيرا الى أن اليد العاملة التونسية في الكويت تمتاز بكفاءتها وحرفيتها.
وبيّن أن ما يحدث في تونس استثناء على مستوى العالم العربي، مشيرا الى أن نجاح الانتقال الديمقراطي أنموذج يحتذى.
وأبرز بالمناسبة أهمية توطيد العلاقات البرلمانية بين مجلس نواب الشعب ومجلس الأمة الكويتي، بما يسهم في دفع التعاون بين البلدين على جميع الأصعدة.