صفحة الإستقبال > نشاط رئاسة المجلس
20 نوفمبر 2020
رئيس مجلس نواب الشعب يستقبل وفدا عن هيئة المهندسين المعماريين:
 

* ضرورة تنقيح مجلة التعمير وتفعيل المجلس الأعلى للعمارة والتعمير.

* إمكانية إحداث لجنة خاصة بالإعمار والتعمير.

استقبل الأستاذ راشد خريجي الغنوشي رئيس مجلس نوّاب الشّعب ظهر اليوم الجمعة 20 نوفمبر 2020 وفدا عن هيئة المهندسين المعماريين يضم السيد الصحبي ال?رجي رئيس الهيئة المهندسين المعماريين والسيدة اسماء الجمعي أمينة المال والسيد عادل السعيدي والسيد جمال المبروكي، بحضور السيدة جميلة دبش الكسيكسي مساعد الرئيس المكلفة بالعلاقات مع المواطن والمجتمع المدني.
??وعبّر الوفد عن جملة مشاغل القطاع والصعوبات التي يتعرّض لها المهندس المعماري وضعف حوكمة الفضاء العام في البلاد ما يؤثر سلبا على المشهد المعماري، وأكد المتدخلون ضرورة توفير الفرص للمهندسين المعماريين التونسيين خصوصا فيما يتعلق بالمناقصات الدولية.
كما أعرب أعضاء الوفد عن قلق المهندسين المعماريين من تأخر مستحقاتهم المتخلّدة بالذمة لدى المؤسسات العمومية. ودعوا من جهة اخرى الى ضرورة تفعيل المجلس الأعلى للعمارة والتعمير لوضع رؤية شاملة للعمارة ، وتنقيح مجلة التعمير حتى تتلاءم مع أولويات المرحلة بما يُسهم في دفع عجلة الاقتصاد والاستثمار العقاري والتقليص من البناء الفوضوي. وأشار المتدخلون من جهة أخرى الاشكالات المتعلقة بالأوامر المنظمة للقطاع.
?? وأكّد رئيس مجلس نواب الشعب تشجيعه للكفاءات التونسية، ودعم المجلس لحقوق المهندسين المعماريين ومطالبهم . وأشار الى أن دور المهندس لا يقتصر على الخبرة التقنية ، بل يساهم في تنظيم المجال العمراني والتخطيط الحضري .
وأشار من جهة أخرى الى إمكانية إحداث لجنة برلمانية خاصة بمتابعة ملفات "الإعمار والتعمير"، مشدّدا على ضرورة تشريك المهندسين المعماريين في كل أشغال المجلس المتعلقة بقطاعهم.