السيد محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب يستقبل السيد عبد الاله بنكيران الوزير الأول المغربي

استقبل السيد محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب صباح اليوم الجمعة 12 جوان 2015 بقصر باردو السيد عبد الاله بنكيران الوزير الأول المغربي والوفد المرافق له، وذلك بحضور النائبة الثانية لرئيس المجلس ومساعد الرئيس المكلف بالعلاقات الخارجية ورؤساء وممثلي الكتل والمجموعات النيابية، والسيد زياد العذاري وزير التكوين المهني والتشغيل. وأكّد السيد محمد الناصر عمق العلاقات التاريخية بين تونس والمغرب والعمل المتواصل على مزيد تطوير التعاون الثنائي في مختلف المجالات .كما بيّن الأهمية التي تكتسيها العلاقات البرلمانية وضرورة العمل المشترك على تعزيزها من خلال تبادل التجارب والخبرات وتكثيف الزيارات . وأشار رئيس المجلس من جهة أخرى إلى أهمية التنسيق والتعاون الثنائي بخصوص سياسة الجوار الأوروبي، وضرورة تكثيف العمل المشترك في هذا المجال بما يسهم في خدمة الدول المغاربية ويدعم علاقاتها مع بلدان الاتحاد الأوروبي . كما قدّم السيد محمد الناصر من جهة أخرى بسطة عن عمل المجلس وأولوياته، مبرزا الدور الذي تضطلع به المؤسسة البرلمانية في بناء تونس الجديدة من خلال ممارسة الوظائف الموكولة لها وتركيز المؤسسات التي نص عليها دستور تونس الجديد. وأعرب السيد عبد الاله بنكيران الوزير الأول المغربي من جهته عن ارتياحه للعلاقات الأخوّية المتميّزة بين تونس والمغرب، مبرزا الجهود المتواصلة من اجل مزيد تعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات بما يخدم المصالح المشتركة على المستويين الثنائي والمغاربي . كما أكّد الأهمية التي تكتسيها الدورة 18 للجنة الكبرى المشتركة التونسية المغربية التي تلتئم اليوم بتونس وتترجم سنّة الحوار والتشاور بين البلدين الشقيقين.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى