رئيس مجلس نواب الشعب يستقبل المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين

استقبل السيد محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب ظهر اليوم الاثنين 13 افريل 2015 بقصر باردو المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين يتقدّمهم السيد ناجي البغوري رئيس النقابة. وأكّد السيد محمد الناصر خلال هذا اللقاء أنه لا خوف ولا تراجع عن حرية الإعلام والتعبير باعتبارهما من أهم مكاسب الثورة، مبرزا الوعي بالوضعية الاجتماعية والمادية للصحفيين التي تتطلّب مجهودا مشتركا للارتقاء بها بما يمكّن الإعلاميين من القيام بدورهم المهني والمجتمعي في أفضل الظروف. وتفاعلا مع ما عبّر عنه أعضاء نقابة الصحفيين التونسيين من تخوّف من المس بالحريات في مشروع قانون مكافحة الإرهاب، والقانون المتعلق بحماية الأمنيين ، أكّد رئيس مجلس نواب الشعب استعداد اللجان التشريعية إلى الاستماع إلى ملاحظات النقابة حول المشروعين، مبرزا انفتاح المؤسسة التشريعية على مختلف التصوّرات والآراء بما يؤسّس لقوانين تشاركية تتلاءم وروح الدستور الجديد وتستجيب لتطلّعات مختلف مكوّنات المجتمع. وقدّم وفد نقابة الصحفيين التونسيين ملاحظاتهم بخصوص المرسومين 115 و 116، وأوضحوا أهمية بعث هيكل مستقل لتعديل الصحافة المكتوبة، معربين عن ثقتهم في المؤسسة التشريعية للمساهمة في تطوير القطاع الإعلامي. وتمّ التعرض كذلك إلى ملف الصحفيين سفيان الشورابي ونذير القطاري المختطفين في ليبيا وضرورة تكثيف الجهود من أجل الإفراج عنهما في أقرب وقت ممكن.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى