اعضاء لجنة شهداء الثورة يزورون الهيئة العليا لحقوق الإنسان والحريات الأساسية

أدّى اعضاء لجنة شهداء الثورة وجرحاها وتنفيذ قانون العفو العام والعدالة الانتقالية يوم الاثنين 22 جانفي 2018 زيارة ميدانية إلى مقر الهيئة العليا لحقوق الإنسان والحريات الأساسية، وذلك للإطّلاع على النتائج التي وصلت إليها اللجنة المكلّفة بإعداد قائمتي الشهداء والجرحى والوقوف على الصعوبات التي اعترضتها . وانعقدت جلسة عمل قدّم خلالها رئيس الهيئة لمحة عن تاريخ بعث لجنة شهداء الثورة ومصابيها صلب الهيئة وانطلاق أشغالها وعدد الملفات الواردة عليها والمقاييس المعتمدة والمشاكل التي تعرّضت إليها عند التثبت في الملفات. وأوضح في هذا الإطار أنّ الهيئة تلقّت منذ بداية أشغالها في 19 جويلية 2013 عددا هاما من الملفات بلغ 7731 ملفا تمّت دراستها وفق معايير مضبوطة. كما أشار رئيس الهيئة إلى أن هذه اللجنة تجتمع بمعدل مرّتين في الأسبوع بالرغم من أنّ أعضاءها غير متفرّغين تماما ولا يتحصّلون على أيّة منحة ويتحمّلون كلّ مصاريف التنقّل. كما تعرّض إلى بعض الصعوبات التي شهدتها اللجنة عند فرزها للملفات على غرار الشهادات الطبية المزوّرة وغيرها. أما بالنسبة لقائمة الجرحى فأكّد أن اللجنة قد أتمت دراسة ملفات كل الولايات تقريبا وستكون هذه القائمة جاهزة في 15 مارس 2018. ومن جهتهم، نوّه أعضاء اللجنة بالمجهودات المبذولة من قبل اللجنة المكلفة بإعداد القائمة النهائية لشهداء الثورة وجرحاها وحرصها على إرجاع الحق لأصحابه، وأكّدوا ضرورة تضافر جهود جميع المعنيين بهذا الملف لإيصال رسالة طمأنة إلى عائلات الشهداء والجرحى حفاظا على السلم الاجتماعي.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى