لجنة الشباب والشؤون الثقافية والتربية والبحث العلمي تستمع إلى ممثلي التنسيقية الوطنية للمعلمين النواب

عقدت لجنة الشباب والشؤون الثقافية والتربية والبحث العلمي بعد ظهر اليوم الأربعاء 10 ماي 2017 جلسة استماع إلى ممثلي التنسيقية الوطنية للمعلمين النواب. وأشار ممثلو التنسيقية إلى المشاكل التي تعترضهم وفي مقدّمتها مشكلة الانتداب، مؤكدين انه تمّ في 5 ديسمبر 2015 إمضاء اتفاق بين وزارة التربية والأطراف النقابية ينص على انه سيقع انتداب مجموعة من المعلمين النواب على دفوعات ووفق بعض الشروط أهمها أن يكون المعلم النائب قد درس على الأقل 6 أشهر في الفترة الممتدة من 15 سبتمبر 2006 إلى حدود 30 جوان 2015،مشيرين إلى أن هذه الاتفاقية لم تشملهم باعتبار أنهم بلغوا 6 أشهر تدريس نواب بعد تاريخ 30 جوان 2015. وطالبوا بضرورة تحوير نص الاتفاقية أو إيجاد صيغة قانونية أخرى للتمديد في الآجال التي نصّت عليها الاتفاقية المذكورة إلى 30 جوان 2016 بدل 30 جوان 2015 الأمر الذي سيسمح بانتدابهم ضمن الدفوعات التي أقرّتها الاتفاقية. وأكد ممثلو التنسيقية أنهم تلقوا وعودا عديدة من وزارة التربية في هذا الإطار ولكن لم يتم تفعيلها إلى اليوم. وأشاروا في نفس الإطار إلى الوضع المادي الهش الذي يعيشه المعلمون النواب وضعف الأجور التي يتقاضونها مع عدم التمتع بالتغطية الاجتماعية. وتعقيبا على ما تم تقديمه من توضيحات، أكّد أعضاء اللجنة تفاعلهم الإيجابي مع مطالب المعلمين النواب مشيرين إلى أن اللجنة ستبذل ما بوسعها لإيجاد الحل الملائم. كما عبّروا عن تعاطفهم مع المعلمين النواب مشيرين إلى ضرورة الإحاطة بهم وتحسين ظروف عملهم، مؤكّدين في نفس الاتجاه أهمية القطع مع منظومة التشغيل الهش وإيجاد حلول جذرية يقع اعتمادها خلال الانتدابات.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى