لجنة شؤون ذوي الإعاقة والفئات الهشة تستمع إلى جمعية "تونس أرض الرجال " وتصادق على تقرير الزيارة الميدانية إلى ولاية القيروان

عقدت لجنة شؤون ذوي الإعاقة والفئات الهشة صباح اليوم الاثنين 17 افريل 2017 جلسة للإستماع إلى ممثلين عن جمعية "تونس أرض الرجال " ، وللمصادقة على تقرير زيارتها الميدانية إلى ولاية القيروان. وتطرّق ممثلو الجمعية إلى الإشكاليات التي يواجهها المعوق في مجال الرياضة، مشيرين في هذا الصدد الى بعض الاشكالات في علاقاتهم مع الجامعة التونسية لرياضة المعوقين، وطرق عملها ولاسيما في ما يتعلق بغياب عقد الجلسات العامة التقييمية حسب ما ينص عليه القانون الاساسي للجامعات. كما انتقد ممثلو الجمعية طرق تعامل الجامعة مع ذوي الاحتياجات الخصوصية وتشريكهم في البطولات والدورات الرياضية الكبرى الوطنية والدولية ، مشيرين في هذا الصدد الى بعض التجاوزات والسياسات الانتقائية للمشاركين باعتماد معايير غي موضوعية على حساب الكفاءة والجدارة . كما اشاروا الى غياب الوسائل التحفيزية والتشجيعات اللازمة للتدريب، ودعم الجمعيات الرياضية التي تعنى بالمعوقين. كما تطرّق ممثلو الجمعية إلى عدم تمكين المعوقين من التخفيضات في وسائل النقل التي يكفلها لهم القانون . وتعهّد أعضاء اللجنة في تدخلاتهم بمتابعة موضوع النقل من خلال الاتصال بالجهات المعنية ، مشددين على دور الدولة في تكريس حق الاشخاص حاملي الاعاقة في ممارسة الانشطة الرياضية، وداعين الى مزيد تكثيف الجهود في هذا المجال في نطاق مزيد الاحاطة بهذه الفئة والعناية بها . كما أكدوا ضرورة إيلاء المزيد من الأهمية والدعم للجامعة التونسية لرياضة المعوقين، مشيرين الى ما حققته رياضة المعوقين من نتائج ايجابية وحصولها على عديد التتويجات المشرّفة على المستويين الوطني والدولي . كما بيّن النواب أن مشاكل الرياضة الفردية ليست حكرا على المعوقين، مشيرين الى استعدادهم لمزيد درس الاشكالات التي اثارتها الجمعية وربط الصلة بمختلف الجهات المعنية قصد ايجاد الحلول المناسبة . ومن جهة اخرى صادقت اللجنة بإجماع الحاضرين على تقرير الزيارة الميدانية التي ادتها اللجنة يوم 3 افريل الجاري إلى المركب الجهوي لتأهيل المعوقين بالقيروان والى جمعية الأمل لرعاية المعوقين بنصر الله. كما قررت تنظيم زيارة الى الوطن القبلي.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى