لجنة الصحة تهتم ببرامج وزارتي الصحة والشؤون الاجتماعية لمواجهة موجات البرد والثلوج بالمناطق الغربية للبلاد

استمعت لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية بعد ظهر اليوم الخميس 12 جانفي 2017 في إطار دورها الرقابي إلى مدير وحدة الطب الاستعجالي بوزارة الصحة العمومية والى رئيس ديوان الشؤون الاجتماعية، حول برنامج الوزارتين لمواجهة موجات البرد والثلوج بالمناطق الغربية للبلاد. وبيّن مدير وحدة الطب الاستعجالي بوزارة الصحة في تدخّله أن الوزارة تتابع الوضعية في مناطق الشمال الغربي بصفة متواصلة، ولديها مخطط يخص كل التغيرات المناخية . كما تتولّى المتابعة الصحية للفئة الهشة من الأطفال والمسنين في إطار خطة وطنية خاصة بالشمال الغربي تهم منطقتي القصرين وتالة المعرضتين للثلوج وذلك بالشراكة مع جميع الوحدات الأمنية والعسكرية. وأشار إلى بعث وحدات لمجابهة الأزمات الطارئة في كل مستشفى مجهزة بالمستلزمات مع استعداد الفرق الصحية المتنقلة لإسداء الخدمات الصحية في العيادات الخارجية. وقدم رئيس ديوان الشؤون الاجتماعية من جهته عرضا ابرز فيه الإجراءات المتخذة للإحاطة بالحالات الطارئة ومجابهة موجة البرد ومنها بالخصوص المساعدات الظرفية لفائدة الفئات الفقيرة . وبيّن ان المساعدات تسند لمستحقيها وتتراوح بين 30 و100 دينار حسب درجة استحقاق كل عائلة وحسب نوعية المساعدة المطلوبة. وثمن النواب المجهودات المبذولة من قبل الوزارتين، مشددين على ضرورة اعتماد مناهج عمل واليات تضمن توزيع الإعانات وبطاقات العلاج على مستحقيها ، مع بعث فرق صحية متنقلة لمجابهة الحالات الطارئة خاصة في المناطق الريفية النائية. واقترح أعضاء اللجنة إمكانية التنسيق مع مكوّنات المجتمع المدني والهلال الأحمر في القيام بهذه الحملات الإنسانية لاسيما في الظروف الطبيعية القاسية . وبيّن رئيس ديوان الشؤون الاجتماعية تعقيبا على تدخلات النواب أن الوزارة تقوم بمراجعة شاملة لمقاربة الفقر لجعلها متعددة الأبعاد وضمان الحقوق الاجتماعية لكل مستحقيها بالإضافة إلى العمل على إرساء بنك معلومات متطور يتضمّن البيانات اللازمة.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى