لجنة الصحة تستمع إلى وزيرة شؤون المرأة والأسرة والطفولة

ستمعت لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية خلال اجتماعها بعد ظهر يوم الخميس 29 ديسمبر 2016 الى وزيرة شؤون المرأة والأسرة والطفولة والوفد المرافق لها حول مشروعالقانون عدد59-2016 المتعلق بتنظيم محاضن رياض الاطفال. وأكدت الوزيرة أن مشروع القانون يهدف إلى مراجعة المنظومة القانونية للقطاع، وتحديد مهام رياض ومحاضن الأطفال وشروط إحداثها خاصة بعد إنتشار الرياض الفوضوية وتضاعف التهديدات تجاه الأطفال من إهمال وسوء معاملة وتحرش جنسي وتفشي للأمراض . وأشارت أن النص يتضمن عقوبات زجرية صارمة تسلط على مرتكبي التجاوزات. وتساءل أعضاء اللجنة حول إستراتجية الوزارة في تأطير المدارس القرآنية ورياض الأطفال العشوائية.كما أشاروا إلى ضرورة إدماج الأطفال ذوي الإحتياجات الخصوصية وأطفال التوحد صلب الفضاءات المنظمة ونبذ العنصرية ، مؤكدين أن قطاع الطفولة لايزال مهمشا ويحتاج إلى الكثير من الموارد المالية لتطويره. وأكد أعضاء اللجنة أن مسؤولية الوزارة الجوهرية تتمثل في الإحاطة بالطفولة ورعاية الأطفال ومراقبة تكوينهم ومراعاة وضعية الأمومة والنساءالمطلقات. وشدد أعضاء اللجنة على ضرورة القضاء على العنف ضد الأطفال بجميع أشكاله على غرار الإعتداءات الجنسية وطالبوا الوزارة بإتخاذ إجراءات صارمة للحد من هذه الظواهر. وأكدوا أهمية تكريس مبدأ تكافئ الفرص أمام الأطفال في التمتع بالإندماج ضمن الرياض والمحاضن مع مراجعة البرنامج البيداغوجي وإحياء الروح الوطنية لدى الناشئة وتنمية قيمة الأخلاق لديهم وطالبوا بتوضيح المعايير المحددة لاختيار الإطار التربوي في رياض الأطفال. ومن جهتها بينت الوزيرة الأهمية التي تحظى بها الطفولة في تونس وعزم الدولة التصدي لكل الإنحرافات، وأكدت أن الوزارة تضع إستراتجية لتنمية الطفولة المبكرة وتعمل على إرجاع الروضات البلدية وتوحيد الشراكة مع القطاع الخاص والنقابات التي تعمل في مجال الطفولة. وبينت ان هذه الإستراتجية تتضمن مراجعة المنهج البيداغوجي وتعليم اللغات والقرآن في إطار تجذير الهوية لدى الأطفال . وأضافت أن الإستراتجية تهدف إلى إدماج الأطفال دون هوية والأطفال ذوي الإحتياجات الخصوصية داخل المنظومة والتصدي للعنف الجنسي ضد الأطفال والقضاء على العنصرية وإرساء أرضية معلوماتية للإحاطة بالطفل في 8 ولايات من الجمهورية، مع تدعيم دور المتفقدين بمضاعفة الرقابة على قطاع محاضن ورياض الأطفال.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى