لجنة الشباب والتربية تتداول بخصوص عدد من مشاريع القوانين وطرق العمل خلال الدورة الجديدة

عقدت لجنة الشباب والشؤون الثقافية والتربية والبحث العلمي اجتماعا صباح اليوم الأربعاء 26 أكتوبر 2016 خصصته للتداول حول مشاريع القوانين التي لم يتم الحسم فيها خلال الدورتين السابقتين، وللتحاور بخصوص طرق العمل خلال الدورة الجديدة. وتم التطرق الى مشروع القانون عدد 28/2015 المتعلق بتنقيح المرسوم عدد 81 لسنة 2011 المؤرخ في 23 اوت 2011 المتعلق بمركز الموسيقى العربية والمتوسطية، والى مشروع القانون المتعلق بتنقيح المرسوم عدد 86 لسنة 2011 المؤرخ في 13 سبتمبر 2011 المتعلق بإحداث المركز الوطني للسينما والصورة، اللذين وقع إرجاعهما إلى اللجنة من قبل الجلسة العامة لعدم توازي الإجراءات القانونية بتنقيح مرسوم بقانون. وقد تمّ التوصل إلى حل يتمثّل في تغيير المرسوم إلى قانون وبذلك يمكن النظر فيه من قبل اللجنة طبق النظام الداخلي للمجلس . وفيما يخص مشروع القانون عدد 49/2016 المتعلق بتدابير خصوصية لتكريس إجبارية الالتحاق بالتكوين المهني الأساسي، تمّ الاتفاق على أن تكون الجلسة القادمة أولية وتمهيدية يتم خلالها تقديم الإطار العام لمشروع القانون ثم برمجة مجموعة من الإستماعات للأطراف المعنية على غرار جمعية خريجي التكوين المهني وممثلين عن نقابة الأعراف والإتحاد العام التونسي للشغل أما بالنسبة للمبادرة التشريعية عدد 70/2016 المتعلقة بسن قانون يتعلق بإجراءات هيكلية لدعم فرص التشغيل وإدماج الشباب بالسوق المهنية، فقد تمت الإشارة إلى عرض المبادرة على اللجنة وتلاوة مضمونها ولم يتم بعد الحسم في قبول دراستها من عدمه. ثم تداول أعضاء اللجنة في موضوع ترتيب أولويات العمل ومناهجه وذلك تبعا للدعوة التي وجهها رئيس المجلس إلى كل اللجان بمناسبة تركيز مكاتبها. وتم اقتراح تكوين فرق عمل ودعمها بالإمكانيات المادية والبشرية وتكليفها بدراسة ملفات معينة وعرض نتائج أعمالها على بقية الأعضاء . كما تم اقتراح تنظيم أيام دراسية بصفة متواصلة بهدف تمكين النواب من المعارف والمهارات اللازمة لمناقشة كل المواضيع المطروحة بطريقة شاملة وتقنية، ومزيد التعمّق في مشاريع القوانين المعروضة. هذا وتم تأكيد ضرورة مواكبة اللجنة لتطورات ومستجدات مختلف القطاعات التي تعد من اختصاصها ولاسيما عن طريق التواصل المستمر مع الوزارات ذات الصلة . وتمت الإشارة من جهة أخرى إلى العمل على مزيد تطوير الإستراتيجية الإعلامية للجنة بالنظر إلى أهمية المواضيع التي تتناولها بالدرس ومدى ارتباطها بالرأي العام .

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى