لجنة شؤون ذوي الإعاقة تنظر في تقريرها السنوي المتعلق بالدورة النيابية الحالية

نظرت لجنة ذوي الإعاقة والفئات الهشة صباح اليوم الاثنين 18جويلية 2016 في تقريرها السنوي المتعلق بنشاطها خلال كامل السنة البرلمانية الحالية، والذي تضمّن مختلف الجلسات والحوارات الاستماعات سواء لممثلين عن السلطة التنفيذية أو لمنظمات وهيئات عن المجتمع المدني، بالإضافة إلى تفاصيل الزيارات الميدانية التي أداها أعضاء اللجنة لمختلف المراكز والجمعيات المعنية بشؤون ذوي الإعاقة والفئات الهشة. وتقدّم أعضاء اللجنة بجملة من المقترحات تعلقت أساسا بإمكانية تلخيص التقرير السنوي لتجنب الإطالة في تلاوته خلال الجلسة العامة مع ضرورة الحفاظ على التوصيات والنقاط الهامة. وأشار الأعضاء إلى نجاح الزيارات الميدانية إلى مراكز فاقدي السند وذوي الإعاقة والفئات الهشة، مثمّنين جدواها حيث أنها لاقت استحسان الجمعيات والإعلام. وشدّدوا على أهمية مواصلة العمل في هذا الاتجاه مستقبلا، معتبرين أن اللجنة أصبحت مرجعا هاما في مجال التعاطي مع المسائل المتصلة بمشاغل وشؤون ذوي الإعاقة. كما أكد الأعضاء ضرورة الاهتمام بالفئات الهشة داخل الجهات من خلال توسيع مجال الزيارات وعدم الاقتصار على تونس العاصمة. وشددوا من جهة اخرى على ضرورة متابعة الحلول والتوصيات الصادرة في هذا الإطار ومراقبة تنفيذها، والعمل أكثر على الآفاق المستقبلية لذوي الإعاقة والفئات الهشة وتفعيلها خاصة بسن القوانين الملائمة التي تستجيب لمتطلباتهم ولخصوصياتهم.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى