لجنة الفلاحة والأمن الغذائي والتجارة والخدمات ذات الصلة تستمع الى وزير الفلاحة بخصوص مشروع التنمية الفلاحية المندمجة بولاية صفاقس

استمعت لجنة الفلاحة والأمن الغذائي والتجارة والخدمات ذات الصلة يوم الاثنين 20 جوان 2016، إلى السيد سعد الصديق وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري حول ثلاثة مشاريع قوانين تتعلق بالموافقة على اتفاقية الإجارة وبالموافقة على اتفاقية الاستصناع وبالموافقة على اتفاقية القرض المبرمة في 05 أفريل 2016 بين حكومة الجمهورية التونسية والبنك الإسلامي للتنمية بشأن تمويل مشروع التنمية الفلاحية المندمجة بولاية صفاقس (عدد 27 و28 و29/2016). واكد وزير الفلاحة أن مشروع التنمية الفلاحية المندمجة بولاية صفاقس يهدف إلى تحسين ظروف عيش مساكني معتمديات الحنشة ومنزل شاكر وبئر علي بن خليفة من ولاية صفاقس من خلال تحسين البنية الأساسية وتنمية القطاع الفلاحي، إضافة إلى دفع الاستثمار لفائدة النساء والشباب العاطل عن العمل، ودعم الاستثمارات في البنية التحتية الريفية والعمل على تحسين المحاصيل الزراعية خاصة في مجال الأشجار المثمرة والزياتين وإنتاج الثروة الحيوانية. وبيّن أن منطقة تدخّل هذا المشروع ستشمل الحنشة (9 عمادات) ومنزل شاكر(13 عمادة) وبئر علي بن خليفة(12 عمادة)، مشيرا إلى أن مساحته تبلغ حوالي 333 ألف هكتار أي حوالـي 48% من مساحة الولاية والذي سيمس حوالي 160 ألف منتفع (30 ألف بصفة مباشرة و130 ألف بصفة غير مباشرة). وأضاف أن كلفة هذا المشروع، الذي سيتم تمويله من قبل البنك الإسلامي للتنمية، تبلغ 67.5 مليون دينار منها 55.4 مليون دينار في شكل قروض و12.1 مليون دينار من ميزانية الدولة. مشيرا إلى أن فترة إنجازه ستتراوح على مدى 5 سنوات من 2017 إلى 2021. كما تطرّق وزير الفلاحة إلى أهم عناصر المشروع المتمثلة اساسا في دعم البنية الأساسية من خلال أشغال المحافظة على المياه والتربة والتهيئة المائية والتهيئة الرعوية والتزود بالماء الصالح وتطوير المدّ الكهربائي في الوسط الريفي والتهيئة العقارية والمسالك الفلاحية الى جانب النهوض بالإنتاج الفلاحي والحيواني والتسويق وإحداث مشاريع لفائدة الشباب والمرأة الريفية. وأكّد النواب من جهتهم ضرورة العمل على مرحلة ما بعد الإنتاج وخاصة التسويق والترويج من أجل ضمان نجاعة هذه المشاريع، مشيرين إلى أهمية دعم الجانب الاتصالي والإعلامي للتعريف بها من أجل مزيد استقطاب الشباب وخاصة النساء في الجهات الريفية. كما تقدموا بجملة من الاستفسارات تعلقت خاصة بمدى وجود مشاريع أخرى متزامنة في ولايات أخرى، إضافة إلى ديمومة هذه المشاريع وأثرها بعد انتهاء الإنجاز، وخطة الوزارة في مجال متابعة وتقييم هذه المشاريع لضمان نجاعتها. وفي ردّه على استفسارات النواب، تعرّض السيد سعد الصديق إلى المشاريع الفلاحية المندمجة التي هي في طور الإنجاز وتشمل ولايات سيدي بوزيد والقصرين والكاف وقفصة وقابس (الجزء الثالث) وقبلي وتطاوين ومدنين وجندوبة وتبلغ تكلفتها قرابة 425 مليون دينار، إضافة إلى برمجة مشاريع في المستقبل تهم ولايتي زغوان وسليانة. وقررت اللجنة في خاتمة أعمالها الموافقة بإجماع الحاضرين على مشاريع القوانين المعروضة .

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى