رئيس مجلس نواب الشعب يجتمع بإطارات المجلس المكلّفين بخطط وظيفية

أشرف السيد محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب بعد ظهر اليوم الاثنين 24 جوان 2018 بقصر باردو على اجتماع إطارات مجلس نواب الشعب المكلّفين بخطط وظيفية في إطار التواصل والحوار حول ظروف العمل والمناخ الاجتماعي. وأكد رئيس المجلس على دور الطلائعي والمهمة التاريخية التي يضطلع بها مجلس نواب الشعب في بناء تونس الجديدة مشيرا الى ان بلادنا أحرزت تقدما وحققت مكاسب في مجال الحريات وتعد نموذجا في تكريس الديمقراطية. بين أن مجلس نواب الشعب يساهم في البناء وفي تجسيم هذا الدور الطلائعي من خلال القوانين الريادية التي تم اقرارها والمصادقة عليها وذلك خلال ادارة برلمانية تتخلى بالكفاءة والمسؤولية والوعي. وأفاد أنه تم تحقيق عدد من الانجازات خلال السنوات الاربعة الفارطة من خلال تنظيم العمل بالتركيز على النجاعة وتملك التقنيات العصرية والانفتاح على المحيط الوطني والدولي. وبين رئيس المجلس أنه تم احراز أشواط في إرساء الهيكلة الادارية ووضع دليل للاجراءات ولمواصفات العمل وفي تنفيذ خطة للتكوين المستمر بالاضافة إلى تطوير عمل إدارة الموارد البشرية على اساس التحفيز والتشجيع والتكوين المستمر وادارة المسار المهني للموظفين. وأضاف بأنه تم التأسيس لثقافة التفاعل بين مختلف مكونات العائلة الادارية عبر ارساء علاقات مهنية عمودية وافقية من خلال الحوار والمشاركة في ادارة شؤون الموظفين عبر تكريس ثقافة التعايش والحوار وقبول الاختلاف. وبين رئيس المجلس أن دورنا في هذه المدة النيابية هو وضع التصور ورسم الاهداف وبناء الاسس وعلى الاطارات الادارية مواصلة المسار نحو الافضل. وأكد على أن المجلس تقدم أشواطا في مناقشة قواعد وضوابط الاستقلالية المالية والادارية في اطار قانون الميزانية وذلك بتشريك جميع الاطراف كما تقدمنا على مستوى وضع نظام هيكلي للادارة وقد تم النظر فيها من قبل مكتب المجلس كما نؤكد على أهمية التكوين المستمر ومواكبة المسار المهني للأعوان من أجل تقييم آداءهم والتحفيز المستمر. وبين رئيس المجلس على أنه تم تكوين لجنة للنظر في النظام الوظيفي للادارة البرلمانية شرعت في العمل كما سيتم النظر في مقترح إحداث تعاونية لمجلس نواب الشعب مشيرا الى أن الزيادة في الأجور في اطار المنحة البرلمانية سيتم اقرارها في ميزانية 2019 مبينا الى أن الترقيات الوظيفية يتم النظر فيها على أساس الكفاءة والمهنية والمردودية.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى