رئيس مجلس نواب الشعب يستقبل رئيس مجلس الجمهورية البرتغالي

استقبل السيد محمد الناصر، رئيس مجلس نواب الشعب صباح اليوم الاربعاء 14 فيفري 2018 بقصر باردو، السيد Eduadro Ferro Rodrigues رئيس مجلس الجمهورية البرتغالي، مرفوقا بالسيد Sérgio Sousa Pinto رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان البرتغالي، والسيد Jo?o Paulo Correia رئيس مجموعة الصداقة البرتغال - تونس، والسيد José Frederico Ludovice سفير جمهورية البرتغال بتونس، وذلك بحضور السيدة والسادة رؤساء الكتل، والسيد فيصل خليفة مساعد رئيس مجلس نواب الشعب المكلف بالعلاقات الخارجية، والسيد الجيلاني الهمامي رئيس مجموعة الصداقة تونس - البرتغال. وأكد رئيس المجلس عمق علاقات الصداقة والتعاون بين تونس والبرتغال والسعي المشترك لمزيد تعزيزها وتطويرها على جميع الاصعدة. وبيّن ان تجربة البرتغال الانتقالية بعد الثورة ونجاحها في تعزيز مكانتها في منطقة الاتحاد الاوروبي تعد مثالا يحتذى. وأكّد في ذات السياق مميّزات الثورة التونسية وخصوصياتها، مضيفا أن تونس تسير بخطى ثابتة نحو تحقيق أهدافها المستقبلية بفضل ارادة التونسيين وتضامنهم ووحدة صفوفهم. من جانبه أكد رئيس البرلمان البرتغالي عزم بلاده مواصلة دعم المسار الديمقراطي في تونس، وأكّد أن التجربة التونسية المتميزة تعتبر انموذجا في المنطقة. وأضاف أن تونس تتقاسم مع البرتغال وأوروبا القيم الديمقراطية، مبيّنا انه في مساندة تونس انتصار للديمقراطية في المنطقة. وبيّن من جهة أخرى أن البرلمان البرتغالي سيساند موقف تونس لتجاوز تداعيات تصنيف البرلمان الاوروبي الأخير، مؤكّدا في هذا الصدد ايمان بلده بأن أمن اوروبا واستقرارها وازدهارها من امن تونس واستقرارها

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى