رئيس مجلس نواب الشعب يستقبل رئيس برلمان فيديرالية والوني- بروكسال

استقبل السيد محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب بعد ظهر اليوم الجمهة 24 نوفمبر 2017 بقصر باردو السيد فيليب كورارد رئيس برلمان فيديرالية والوني- بروكسال ونائب رئيس الجمعية البرلمانية الفرنكوفونية، بحضور السيد عبد الستار بن موسى الموفق الإداري، والسيد محمد الفاضل بن عمران رئيس اللجنة البرلمانية المشتركة التونسية الاوروبية. وأكّد رئيس المجلس عمق العلاقات التونسية البلجيكية وضرورة مزيد تعزيزها ودعمها على جميع الأصعدة، داعيا برلمان فيديرالية والونيا- بروكسال الى حث مواطنيهم الى الاقبال على الوجهة السياحية التونسية والتشجيع على زيارة تونس. وبيّن أهمية الدور التاريخي والمحوري الذي تلعبه المنظمة الدولية للفرنكوفونية، مشيدا بنجاح الندوة الأولى للمؤسستين الفرنكوفونيتين بتونس، حول محور "دور البرلمانيين والموفّقين كفاعلين أساسيين في تحقيق الحوكمة الرشيدة"، والتي أشرف على افتتاحها رئيس مجلس نواب الشعب وساهم في مختلف فعالياتها عدد من اعضاء المجلس. ودعا الى تنظيم ملتقيات دولية تضم البرلمانات الوطنية للدول الفرنكفونية في رحاب مجلس نواب الشعب لمعالجة قضايا مشتركة على غرار "اللامركزية والحكم المحلي" ومراقبة العمل الحكومي" ، مبيّنا أهمية تبادل التجارب والخبرات في هذه المجالات، نظرا لتقارب الرؤى والتصوّرات المستقبلية. من جانبه عبّر رئيس برلمان والوني- بروكسال عن اعجاب بلده بالأشواط التي قطعتها تونس لإرساء نظام ديمقراطي تعدّدي، مشيدا بالأدوار التي يلعبها مجلس نواب الشعب في ارساء المؤسسات الدستورية والقوانين المؤسسة للشفافية ومكافحة الفساد. كما اكد استعداده لتنظيم هذه الملتقيات التي دعا اليها رئيس مجلس نواب الشعب باعتبارها تمثّل دعامة للتعاون المشترك بين المؤسستين وفي اطار الجمعية البرلمانية الفرنكفونية.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى