اجتماع لجنة شؤون المرأة والأسرة والطفولة والشباب والمسنين

عقدت لجنة شؤون المرأة والأسرة والطفولة والشباب والمسنين جلسةً يوم الأثنين 25 مارس 2019 تداولت في بدايتها حول المستجدّات الأخيرة في قطاع الطفولة، ولاسيما ما يتعلق منها بمنظومة حماية الطفولة في المؤسّسات العمومية، وبمنظومة صحّة الأمّ والطفل.
كما خصّصت اللجنة جانبا من المداولات لتدارس مقترح نشاط تشاركي تقدّمت به شبكة البرلمانيات العربيات (رائدات)، ويتعلّق بدعم تواجد المرأة في مواقع القرار وتحسين تمثيليتها في الأحزاب السياسية.
وسجّلت اللجنة استياءها لما تعرّض له عدد كبير من الأطفال من اعتداءات خطيرة في مؤسّسات تابعة لوزارتي التربية والمرأة. وقرّرت تنظيم يوم دراسي برلماني حول الطّفولة.
وخلال التداول حول حادثة وفاة عدد كبير من الرضّع مؤخّرا في مركز التوليد التابع لمستشفى الرابطة بالعاصمة، استنكر اعضاء اللجنة ما وصلت إليه منظومة الصحة العمومية من تردّ بسبب الضغط المتزايد على طاقة الاستيعاب والإيواء، وتقادم التجهيزات، والنقص الفادح في الإطارات الطبية وشبه الطبية والتقنيين، فضلا عن التسيّب والإهمال أحيانا. وقرّرت اللجنة متابعة الموضوع عن كثب، ومواصلة الاستنارة حوله بدعوة وزير الصحة المستقيل في جلسة استماع .
والتقت اللجنة في القسم الثاني من الجلسة مع ممثلة المكتب الإقليمي لبرنامج الأمم المتحدة الانمائي. وتم التداول حول خطّة عمل "مجموعة النساء البرلمانيات" ، وذلك انطلاقا من مشروع أعدّه فريق خبراء هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.
واتفق أعضاء اللجنة على الانطلاق خلال الأسابيع المقبلة في تنفيذ عدد من محاور هذا المشروع، والتي تتمثل في تنظيم يوم دراسي برلماني حول الطّفولة، بمقرّ الأكاديمية البرلمانية، ويوم دراسي برلماني حول متابعة تنفيذ أحكام القانون الأساسي المتعلّق بالقضاء على العنف ضد المرأة، وورشات عمل حول: "التعبئة" و"دعم المشاركة السياسية للمرأة".

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى