رئيس مجلس نواب الشعب يستقبل مجموعة الصداقة البرلمانية فرنسا – تونس بمجلس الشيوخ الفرنسي

استقبل السيد محمد الناصر، رئيس مجلس نواب الشعب صباح اليوم الخميس 25 أفريل 2019 بقصر باردو، السيد جون بيار سيور، Jean-Pierre SUEUR رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية فرنسا – تونس بمجلس الشيوخ الفرنسي والوفد المرافق له، وذلك بحضور السيد محمد سعيدان مساعد رئيس المجلس المكلّف بالعلاقات الخارجية، والسيد حسين الجزيري رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية التونسية الفرنسية، والسيدة ناجية بن عبد الحفيظ عضو المجموعة.
وأكّد رئيس المجلس متانة علاقات التعاون القائمة بين تونس وفرنسا والعمل المشترك لمزيد تعزيزها في مختلف الميادين ، مبرزا أهمية تبادل الزيارات والتجارب والخبرات بين مجلس نواب الشعب ومجلس الشيوخ الفرنسي، ومساهمتها في اثراء الشراكة في شتى المجالات بالنظر الى الدور الهام الذي تضطلع به الديبلوماسية البرلمانية اليوم في دعم التقارب بين الشعوب وتعزيز التعاون بين الحكومات.
كما أطلع الوفد على ما تحقّق في مجال العمل التشريعي والرقابي والانتخابي، مشيرا الى مساهمة مجلس نواب الشعب في إنجاح المسار الديمقراطي، ومستعرضا ما تتميّز به التجربة الديمقراطية التونسية من خصوصيات.
وعبّر رئيس مجموعة الصداقة الفرنسية التونسية عن تقديره لنجاح التجربة الديمقراطية التونسية، مشيرا الى أن تونس تعد درة المتوسط ويتوجّب على الحكومات الديمقراطية دعم نجاحها حتى تتحوّل الثورة الناجحة الى اصلاحات اقتصادية واجتماعية ناجعة.
واكد مساعيه لدى رئيس الجمهورية وحكومة بلده من أجل الحث على تعزيز دعم التجربة التونسية عبر تسهيل إجراءات استقبال الطلبة التونسيين القاصدين فرنسا ومن خلال تشجيع السياح على زيارة تونس وكذلك من خلال مزيد دعم الاقتصاد التونسي.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى