بيان مجلس نواب الشعب بمناسبة الذكرى الثالثة والستين لعيد الاستقلال

تحيي تونس يوم الاربعاء 20 مارس 2019 الذكرى الثالثة والستين لعيد الاستقلال، التي تعدّ مناسبة متجدّدة لاستحضار ما تحمله هذه الذكرى من عبر ومعان تترجم صمود الشعب التونسي في مواجهة الاستعمار، وما قدّمه من تضحيات من أجل التحرّر وتحقيق السيادة وبناء الدولة الوطنية.
وبهذه المناسبة يترحّم مجلس نواب الشعب على شهداء تونس الأبرار، ويعرب عن تقديره لرصيدهم النضالي وعن وفائه الدائم لهم. كما يعبّر عن إجلاله لما بذله المناضلون الصادقون ورموز الحركة الوطنية وفي مقدّمتهم الزعيم الراحل الحبيب بورقيبة، من أجل الحرية والاستقلال.
ويتقدّم المجلس بأحرّ عبارات التهاني الى كافة التونسيين بهذه المناسبة الوطنية، ويدعو الى مزيد من التضامن والتآزر ووحدة الصف لتعزيز مناعة البلاد وصون مكاسبها. كما يحثّ الجميع على مزيد من البذل والمثابرة لتجاوز الصعوبات ومواجهة التحديات
ويجدّد مجلس نواب الشعب في هذه الذكرى المجيدة التعبير عن إكباره للمجهودات التي ما فتئت تبذلها القوات الأمنية والعسكرية في حماية البلاد من كل المخاطر والتهديدات، مما يعزز الشعور لدى التونسيين بمزيد تكاتف الجهود واليقظة المستمرة للقضاء على افة الإرهاب.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى