مجلس نواب الشعب يقرر عقد جلسة عامة يوم السبت 30 جويلية 2016 للتصويت على الثقة في مواصلة الحكومة لنشاطها

عقد السيد محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب بعد ظهر اليوم الخميس 21 جويلية 2016 لقاء صحفيا أعلن خلاله انه تقرّر عقد جلسة عامة يوم السبت 30 جويلية 2016 للتصويت على الثقة في مواصلة الحكومة لنشاطها، وذلك بناء على الطلب الذي تقدّم به السيد رئيس الحكومة أمس إلى المجلس. وبيّن أنه عملا بأحكام النظام الداخلي اجتمع المكتب وحدّد موعد جلسة تجديد الثقة التي تنطلق بكلمة رئيس المجلس المتضمّنة لعرض موجز لموضوع الجلسة، تليها كلمة رئيس الحكومة التي يتولى خلالها تقديم طلبه مفصّلا ومعلّلا. ثم تتواصل الجلسة بتدخلات النواب في حدود الوقت المخصص للنقاش العام، وتحال إثرها الكلمة مجدّدا لرئيس الحكومة للتفاعل مع تدخلات النواب في حدود الوقت المخصص، لترفع الجلسة اثر ذلك ثم تستأنف في نفس اليوم للتصويت على الثقة في مواصلة الحكومة لنشاطها. وبيّن رئيس المجلس أنه يشترط أن تحصل الحكومة على الأغلبية المطلقة وهي 109 أصوات لتواصل نشاطها، وتعتبر مستقيلة في صورة عدم الحصول على هذه الأغلبية . وأضاف السيد محمد الناصر أن البرلمان في حالة انعقاد دائم باعتبار أننا في حالة طوارىء، مؤكّدا أن الدولة مستمرة والعمل متواصل، وبيّن في ذات السياق أن الجلسات العامة ستتواصل خلال الأسبوع القادم على أن يجتمع المكتب للنظر في موضوع العطلة النيابية وإمكانية عقد دورة استثنائية باعتبار ما يمكن أن يطرأ من مواضيع.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى