رئيس مجلس نواب الشعب يستقبل وفدا عن جمعية القضاة التونسيين

استقبل السيد محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب بعد ظهر يوم الاربعاء 18 جانفي 2017 بقصر باردو السيدة روضة قرافي رئيسة جمعية القضاة التونسيين والوفد المرافق لها، بحضور السيد صلاح البرقاوي مساعد رئيس المجلس المكلف بالعلاقات مع السلطة القضائية والهيئات الدستورية. واستعرضت رئيسة الجمعية وجهة نظرها القانونية ومقترحاتها للخروج من المأزق الذي يعطّل انطلاق أعمال المجلس الأعلى للقضاء، مؤكّدة ثقتها في مجلس نواب الشعب باعتباره ضامنا لتفعيل ما جاء في الدستور ومسؤولا عن إحداث المؤسسات الدستورية. وبيّن رئيس المجلس خطورة الوضع على المرفق القضائي وعلى المسار الديمقراطي الذي تعيشه البلاد، مؤكّدا أن مجلس نواب الشعب يتابع بانشغال كبير تعطل انطلاق أعمال المجلس الأعلى للقضاء. وابرز من جهة أخرى أهمية هذه المؤسسة في ضمان استقلالية القضاء، وضرورة انطلاق نشاطها بهدف استكمال إحداث المحكمة الدستورية. واكد رئيس المجلس ضرورة تجاوز الخلافات عبر الحوار وإيجاد توافق بين مختلف مكوّنات المجلس الأعلى للقضاء بهدف ضمان انطلاق أعماله في أحسن الظروف، مشيرا إلى أن إرساء هذه المؤسسة مسؤولية مشتركة بين جميع الأطراف.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى