جلسة عمل تونسية صينية

انعقدت بعد ظهر اليوم الخميس 13 جوان 2019 بقصر باردو جلسة عمل ضمّت كلا من السيد هيكل بلقاسم رئيس لجنة الشباب والشؤون الثقافية والتربية والبحث العلمي والسيدة ليلى الوسلاتي بوصلاح عضو هذه اللجنة من جهة، والسيد Li Xueyong رئيس لجنة التربية والعلوم والثقافة والصحة العمومية بالمجلس الشعبي الوطني الصيني والوفد المرافق له من جهة اخرى .
وتناولت المحادثات التعاون التونسي الصيني وأهمية الاتفاقيات المشتركة والمبادلات التجارية بين البلدين والافاق المتاحة لمزيد دعم العلاقات الثنائية في مختلف الميادين.
وأبرز أعضاء الوفد الصيني اهتمامهم بالتعرّف على التشريعات التونسية المتّصلة بالقطاع التربوي والثقافي، والدور الذي تلعبه المؤسسة التشريعية في ارساء الاصلاحات الضرورية في هذا المجال.
كما تطرّقوا الى خصوصية التشريعات التي سنّها المجلس الوطني الشعبي الصيني في المجال التربوي والثقافي وأبرز التعديلات التي قام بها. وبينوا ما توليه الصين من اهتمام لإرساء الاصلاحات الثقافية وحماية التراث .وأبرزوا اهتمامهم بإيجاد تشريعات تخص دمج الجانبين الثقافي والتكنولوجي في ضوء ما يشهده العالم اليوم من تطوّرات تكنولوجية.
وعبّر عضوا الوفد التونسي عن اهتمامهما بالاستئناس بالتجربة الصينية في مجال سن القوانين المتصلة بالمجالات التربوية والثقافية، واستعرضا اهم التحوّلات الذي عرفتها هذه القطاعات في بلادنا بعد الثورة. كما أشارا الى التحديات الاقتصادية والاجتماعية التي تعيشها تونس والتي اثّرت على تقدم الاصلاحات في العديد من المجالات ولا سيما التربوية، وابرزا في ذات السياق اهمية ايجاد السبل الكفيلة بدعم التعاون الثنائي في هذا القطاع ولاسيما في ما يتصل بالجانب اللوجستي.
وأكّدا من جهة اخرى أهمية دور لجنة التربية في إصلاح المنظومة التربوية والنهوض بالمجال الثقافي ولاسيما من خلال العمل الرقابي على المؤسسات التي تعنى بقطاعات الشباب والشؤون الثقافية والتربية والبحث العلمي. وأشارا الى التشريعات التي سنها مجلس نواب الشعب في هذا الشأن والتي تهم خاصة مسالة الانقطاع المبكر عن التعليم ودعم التكوين المهني . ودعوا الى ضرورة تكثيف التعاون التونسي الصيني في المجال التربوي والثقافي لا سيما في ما يتعلق بالمحافظة على التراث وصيانته.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى