لجنة شؤون ذوي الإعاقة والفئات الهشّة تستمع إلى ممثلين عن جمعية أولياء وأصدقاء الأشخاص ذوي الإعاقة وعن جمعية مساعدة أطفال القمر

🔴لجنة شؤون ذوي الإعاقة والفئات الهشّة تستمع إلى ممثلين عن جمعية أولياء وأصدقاء الأشخاص ذوي الإعاقة وعن جمعية مساعدة أطفال القمر.

🔹عقدت اللجنة الخاصّة لشؤون ذوي الإعاقة والفئات الهشّة يوم الاثنين 15 مارس 2021 جلسة حضوريا وعن بعد استمعت خلالها إلى ممثلين عن جمعية أولياء وأصدقاء الأشخاص ذوي الإعاقة وممثلين عن جمعية مساعدة أطفال القمر.

ر بعد تقديم بسطة حول الجمعية وأنشطتها ومجالات تدخلها، ركّز ممثلو جمعية أولياء وأصدقاء الأشخاص ذوي الإعاقة تدخلاتهم على مشكل غياب مراكز العناية بذوي الإعاقة ممن تجاوز الثلاثين سنة خاصة عند وفاة الوالدين أو تقدمهما في السن وهو ما يستدعي بعث مراكز متكاملة لإيواء ذوي الإعاقة الكهول والعناية بهم. واكّدوا أن الجمعية تسعى الى تحقيق هذا الهدف منذ سنوات لكن دون جدوى في ظل عدم ايفاء الدولة بوعودها في توفير الأرض اللازمة.

🔹وقد تعهد أعضاء اللجنة بمساعدتهم في هذا الموضوع عبر حث الحكومة على توفير أرض من أملاك الدولة بضواحي تونس الكبرى في مرحلة أولى على أن يجتهد مسيرو الجمعية في إيجاد التمويل اللازم لبناء المركز والذي سوف يصبح أكثر يسرا عند توفر الأرض.

🔹كما حضر الجلسة ممثلان عن جمعية مساعدة أطفال القمر وكلاهما ولي لطفل من المصابين بمرض Xeroderma pigmentosum المعروفين اصطلاحا بأطفال القمر بفعل التأثير السلبي لأشعة الشمس عليهم مما يجعلهم غير قادرين على الحياة بصفة طبيعية خلال النهار. وقد ركزا تدخلاتهم على ضرورة إدراج هذا المرض ضمن قائمة الأمراض المزمنة التي يتكفل بها الصندوق الوطني للتأمين على المرض بصفة كلية تشمل الأدوية وكذلك وسائل الوقاية اللازمة لحياة أطفال القمر من مراهم وخوذات وستائر... باهضة الثمن والتي يوفرها الأولياء حاليا بوسائلهم الخاصة مما أرهق كاهلهم.

🔹وقررت اللجنة تنظيم جلسة استماع إلى كل من وزير الصحة ووزير الشؤون الاجتماعية أو من يمثلهما لتدارس سبل تعديل التشريعات والتراتيب الكفيلة بتحقيق هذا الهدف.

مقالات أخرى