رئيس مجلس نواب الشعب يشرف على اجتماع المكتب

• جلسة عامة يوم 21 جويلية 2020 لعرض ومناقشة مشروع القانون عدد 2020/26 المتعلّق بالتمويل التشاركي.
• إدانة لتعمّد كتلة الحزب الدستوري الحر تعطيل أعمال الجلسة العامة اليوم الثلاثاء 14 جويلية 2020.

أشرف الأستاذ راشد الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب صباح اليوم 14 جويلية 2020 بقاعة العرش بقصر باردو على اجتماع مكتب المجلس.
واستعرض المكتب تقارير اللجان الجاهزة للعرض على الجلسة العامة، وأقرّ عقد جلسة عامة يوم 21 جويلية 2020 لعرض ومناقشة مشروع القانون عدد 2020/26 المتعلّق بالتمويل التشاركي وتأجيل تحديد مواعيد الجلسات العامة بالنسبة لبقية المشاريع المُحالة.
ونظر المكتب في قائمة مشاريع ومقترحات القوانين وأقرّ إحالتها على اللجان البرلمانيّة، وبخصوص مشروع قانون أساسي عدد 2020/95 يتعلّق بحرية الاتصال السمعي البصري وبتنظيم هيئة الاتصال السمعي البصري وضبط اختصاصها أقرّ المكتب إحالته على لجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجيّة مع توجيه طلب للحكومة لتعليل طلب الاستعجال.

وفي العمل الرقابي أحال المكتب على الحكومة عدد 63 سؤالا كتابيا.

وفي خاتمة أشغاله أدان مكتب مجلس نواب الشعب تعمُّد كتلة الحزب الدستوري الحر تعطيل أعمال الجلسة العامة اليوم الثلاثاء 14 جويلية 2020، واعتبر أنّ ما حصل اعتداءٌ على المرفق البرلماني وتعطيلٌ مقصود لأعماله وتعدٍّ على انتظارات المواطنين والاستحقاقات التشريعيّة للبلاد.

وبعد إطلاعه على فحوى لقاء التأم مساء أمس الإثنين 13 جويلية 2020 بين ممثلين عن الإدارة بتكليف من السيد رئيس مجلس نواب الشعب ورئيسة الكتلة المشار إليها، والذي تم خلاله اجابتها على عدد من التساؤلات، أعلن المكتب تمسّكه بالسير العادي للمرفق البرلماني وحرصه على إنهاء الدورة الحالية في أحسن الظروف، مؤكّدا إصراره على مواصلة عقد الجلسات العامة وخاصة جلسة يوم 16 جويلية 2020 المخصّصة لانتخاب أعضاء المحكمة الدستوريّة، مُحمّلا المسؤوليّة الكاملة لمن يُعطل هذا الاستحقاق.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى