جلسة تأسيسية لمجموعة الصداقة البرلمانية تونس- بقية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي

انعقدت صباح اليوم الثلاثاء 16 فيفري 2021 بقصر باردو جلسة تأسيسية لمجموعة الصداقة البرلمانية تونس - بقية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، برئاسة السيد لطفي العيادي رئيس المجموعة وبحضور عدد من أعضائها.
وتداول الحاضرون حول دور مجموعة الصداقة في دفع العلاقات الديبلوماسية وتطوير التعاون الاقتصادي، لاسيما في المجال الاقتصادي والتعليم العالي والصحة والثقافة، الى جانب الاهتمام بوضعية الجالية التونسية في هذه البلدان.
كما تطرّقوا الي أهمية العمل في اطار الديبلوماسية البرلمانية على تحسين صورة تونس في الخارج وإبراز نجاح المسار الديمقراطي والدفع نحو استقطاب رجال الاعمال والاستثمار في تونس الى جانب الاستفادة من نجاحات بقية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في العديد من الميادين. 
واتفق أعضاء المجموعة على ضرورة معاضدة الديبلوماسية الرسمية لا سيما من خلال تنشيط مجموعات الصداقة وتشريكها في مختلف الأنشطة الخارجية وذلك بعد تحديد منهجية عمل واضحة واهداف محددة. 
وبعد التداول في طريقة عمل مجموعة الصداقة وكيفية تعزيز دورها، اتفق أعضاء المجموعة على عقد لقاء مع ممثلي وزارة الشؤون الخارجية المعنيين بملف التعاون مع بقية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ، والاطلاع على علاقات تونس وسياستها الخارجية معها وأبرز الاتفاقيات المبرمة مع هذه الدول.
?? كما اتفق أعضاء المجموعة على أهمية عقد لقاء مع ممثلي الوزارات المعنية بالملف الاقتصادي للاطلاع على حجم الاستثمارات المشتركة ومجالات التعاون، وتوضيح الرؤية في هذا الشأن حتى تتمكن المجموعة من ضبط الأولويات التي ستعمل عليها.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى