كلمة رئيس مجلس نواب الشعب في مفتتح الجلسة العامة المخصصة للحوار مع الهيئة العليا المستقبل للانتخابات

🔸 دور هام تقوم به الهيئة في تكريس وتجذير التجربة الديمقراطية بتونس.
🔸 اللجنة الخاصة المكلفة بترشيح عضوية الهيئة العليا المستقلة تواصل النظر في ملفات التجديد وسدّ الشغورات الحاصلة.
🔹 أ كد الاستاذ راشد خريجي رئيس مجلس نواب الشعب في مفتتح الجلسة العامة التي عقدها المجلس اليوم الجمعة 23 افريل 2021 للحوار مع الهيئة العليا المستقلة للانتخابات الدور المهم الذي تقوم به الهيئة في تكريس وتجذير التجربة الديمقراطية بتونس من خلال الوظائف التي أسندها لها القانون . ومن أهمّها القيام بجميع العمليات المرتبطة بتنظيم الانتخابات والاستفتاءات وادارتها والاشراف عليها، اضافة الى السهر على ضمان انتخابات واستفتاءات ديمقراطية حرّة وتعددية ونزيهة وشفافة.
🔹 وبين انه لتجسيم هذه المبادئ الأساسية والجوهرية لكل عملية انتخابية تمت المصادقة على القانون الأساسي عــــدد 23 لــسنة 2012 المتعلق بإحداث الهيئة العليا المستقلة للانتخابات وبإسنادها الشخصية المعنوية والاستقلال الاداري والمالي. واضاف ان المجلس الوطني التأسيسي صادق على قانونها الأساسي وانتخب أعضائها ثم تواصلت عملية تجديد الأعضاء وانتخاب رئيس الهيئة من طرف ممثلي الشعب واخرها جلسة 30 جانفي 2019 التي مكّنت من تجديد ثلث أعضاء الهيئة العليا المستقلة للانتخابات . 🔹 واشار في هذا الصدد ان اللجنة لخاصة المكلفة بترشيح عضوية الهيئة العليا المستقلة تواصل حاليا النظر في ملفات التجديد وسدّ الشغورات الحاصلة.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى