رئيس مجلس نواب الشعب يستقبل وفدا من عمادة المهندسين التونسيين

🔸 تثمين المجهود المبذول من قبل المهندسين التونسيين، واسهامهم في النهوض بالاقتصاد ودفع عجلة التنمية.
🔸 تقدير المهندسين التونسيين لاهتمام المؤسسة البرلمانية بمشاغلهم.
🔹 استقبل الاستاذ راشد خريجي الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب بعد ظهر اليوم الاثنين 26 أفريل 2021 بقصر باردو وفدا من عمادة المهندسين التونسيين يتقدّمهم العميد السيّد كمال سحنون ، بمناسبة جلسة الحوار التي يعقدها المجلس اليوم مع العمادة، وذلك بحضور السيدة جميلة دبش الكسيكسي مساعد الرئيس المكلّف بالعلاقات مع المواطن ومع المجتمع المدني.
🔹 وثمّن رئيس مجلس نواب الشعب المجهود المبذول من قبل المهندسين التونسيين ، واسهامهم النشيط في النهوض بالاقتصاد ودفع عجلة التنمية، مبرزا ما تتمتع به هذه الكفاءات من خبرة وما تتميّز به من سمعة عالية تجعل من هذا القطاع الحيوي فخرا لتونس وشرفا لها .
وجدّد تأكيد تفاعل كل النواب ومتابعتهم لمشاغل المهندسين ومطالبهم ولاسيما المتعلقة منها بتحسين الأوضاع المادية بالنظر الى الدور المحوري الذي تضطلع به هذه النخبة في شتى المجالات والميادين.
🔹 من جهته أعرب عميد المهندسين التونسيين السيد كمال سحنون وأعضاء الوفد المرافق له عن تقديرهم لما أبدته رئاسة مجلس نواب من تفاعل إيجابي مع مطالب المهندسين، مؤكّدين ان جلسة الحوار التي التأمت اليوم ترجمت اهتمام المؤسسة البرلمانية بمشاغل هذا القطاع الذي يشهد إضربا مفتوحا وتحركات احتجاجية من أجل الاستجابة لمطالبهم.
وأشار المتدخلون الى ضرورة الاستجابة لمطالب المهندسين وتفعيل الاتفاقيات المبرمة بما يمكّن من تفادي التداعيات السلبية لهذه الاضربات ويصون كرامة المهندس ، وبضمن عودة هذا القطاع الى سالف نشاطه . واكّدوا في هذا السياق ايمانهم بأهمية الدور المنوط بعهدتهم واستعدادهم لمواصلة الاضطلاع بوظيفتهم على الى الوجه الأفضل بهدف الرقي بالوطن والاسهام في دفع عجلة التنمية.

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى