رئيس مجلس نواب الشعب يشرف على لقاء لتقديم تهاني العيد الى موظفي المجلس

🔸تقدير لمجهودات كل موظفي المجلس في ضمان استمرارية عمل المؤسسة البرلمانية.
🔸 تجديد التعبير عن التضامن مع الشعب الفلسطيني الشقيق في صموده دفاعا عن قضيته العادلة.
🔹 انتظم صباح اليوم الاثنين 17 ماي 2021 لقاء قدّم خلاله الأستاذ راشد خريجي الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب التهاني الى موظفي وعملة المجلس بمناسبة عيد الفطر المبارك، وذلك بحضور السيدة سميرة الشواشي النائب الأول لرئيس المجلس.
🔹 وعبّر رئيس مجلس نواب الشعب عن تمنياته بموفور الصحة والعافية لكل موظفي المجلس، متمنّيا لهم السلامة في هذا الظرف الاستثنائي الذي تعيشه بلادنا نتيجة تفشي وباء الكورونا.
كما جدّد عبارات الشكر والتقدير للمجهودات المتواصلة التي ما فتئ يبذلها كل الموظفين في مختلف هياكل المجلس لضمان استمرارية عمل المؤسسة البرلمانية لاسيما في هذه الظروف الصحية الاستثنائية وما تتطلّبه من مجهود إضافي ، مشيدا في نفس السياق بما يتميّز به إطارات المجلس من كفاءة ومثابرة وإسهام نشيط في حسن سير عمل مختلف هياكل المجلس. ودعا الى المواصلة على هذا الدرب خدمة لتونس ولمؤسساتها ولديمقراطيتها الناشئة التي أضحت أنموذجا يحتذى.
🔹 وبيّن رئيس مجلس نواب الشعب أن العالم الاسلامي يحتفل هذا العام بعيد الفطر المبارك في ظرف غير عادي يعيشه الشعب الفلسطيني الشقيق الصامد أمام ما يتعرّض له من اعتداءات على المقدسات واستهداف للمدنيين من شيوخ ونساء وأطفال في غزة والضفة في تجاهل تام للأعراف الدولية.
وجدّد بالمناسبة التعبير عن التضامن التام مع الشعب الفلسطيني الشقيق ووقوف كل التونسيين الى جانبه ومساندة نضاله من أجل الدفاع عن حقوقه المشروعة، داعيا الله ان ينصر هذه القضية الإنسانية العادلة

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى