رئيس مجلس نواب الشعب يشرف على اجتماع لجنة دراسة وفرز الترشحات لعضوية مجلس الهيئة العليا للانتخابات

أشرف السيد محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب ظهر اليوم الاثنين 27 جوان 2016 على اجتماع لجنة دراسة وفرز الترشحات لعضوية مجلس الهيئة العليا للانتخابات، الذي خصص للنظر في الترشحات لتجديد ثلث تركيبة مجلس الهيئة. وأشار في لقاء صحفي عقده اثر هدا الاجتماع أن لجنة الفرز تضم في عضويتها ممثلين عن كل الكتل، وقد تلقت 25 ملف ترشح 9 من صنف المحامين و10 من صنف التونسيين بالخارج و6 مختصين في الاتصال. وأضاف أن اللجنة ستقوم بالتثبت في توفّر الشروط المطلوبة لعضوية مجلس الهيئة العليا للانتخابات المنصوص عليها بقرار رئيس مجلس نواب الشعب المؤرخ في 13 ماي 2016 وهي كالأتي : ـ صفة الناخب، ـ سن لا تقل عن 35 سنة، ـ النزاهة والاستقلالية والحياد، ـ الكفاءة والخبرة، ـ أن لا يكون عضوا منتخبا في إحدى الهيئات المهنية، ـ عدم الانخراط أو النشاط في أي حزب سياسي خلال الخمس سنوات السابقة لتاريخ فتح الترشحات، ـ عدم تحمل أي مسؤولية صلب حزب التجمع الدستوري الديمقراطي المنحل أو مناشدة رئيس الجمهورية المخلوع للترشح لمدة رئاسية جديدة، ـ عدم تحمل مسؤولية في الحكومة أو تقلد منصب والي أو كاتب عام ولاية أو معتمد أو عمدة طيلة حكم الرئيس المخلوع. إضافة إلى شرط خبرة لا تقل عن 10 سنوات بالنسبة لصتفي المحامين والمختصين في الاتصال . وبيّن السيد محمد الناصر أن اللجنة كوّنت فريق عمل يضم كل الكتل ليقوم بالتثبت في توفر الشروط، ثم تتولّى مراسلة المنظمات المهنية للتثبت في عدم تحمّل المترشحين لمسؤوليات ضمنها، ومراسلة كل من رئاسة الحكومة ووزارة الداخلية بخصوص انخراط المترشحين أو نشاطهم في حزب سياسي أو انتمائهم إلى حزب التجمّع المنحل . كما أعلن رئيس المجلس أن لجنة الفرز قرّرت الموافقة على الطلب الذي تقدمت به منظمة عتيد لتمكنيها من حضور أشغالها ومواكبة عمليات الفرز . واكد السيد محمد الناصر في الختام الحرص على أن تنهي هده اللجنة أشغالها في أقرب وقت حتى يتم بعد ترتيب الترشحات وتبويبها، عرضها على الجلسة العامة لانتخاب مترشح واحد عن كل صنف من الأصناف الثلاثة .

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى