مجموعة الصداقة البرلمانيّة تونس- الدول الافريقية تعقد جلسة عمل مع ممثلي وزارة الشؤون الخارجيّة

 
عقدت مجموعة الصداقة البرلمانيّة تونس- الدول الافريقية برئاسة السيد عبد الحميد المرزوقي صباح اليوم الجمعة 18 جوان 2021 جلسة عمل مع ممثلي وزارة الشؤون الخارجيّة والهجرة والتونسيين بالخارج، المكلّفين بملف التعاون مع هذه الدول، بحضور عدد من أعضاء المجموعة.
وتناول اللقاء العلاقات الثنائية ومتعدّدة الأطراف بين تونس والدول الافريقية (دول جنوب الصحراء)، وسبل الارتقاء بها وتطوير ها لا سيما عبر تفعيل دور الديبلوماسية البرلمانية .
وقدّم ممثلو وزارة الشؤون الخارجية مجموعة من المعطيات حول سياسة تونس مع هذه الدول ومستوى العلاقات، مؤكّدين المساعي المبذولة لتطويرها والاستفادة من الثروات الطبيعية التي تزخر بها هذه الدول الى جانب ثرواتها البشرية. وأشاروا الى حجم المؤسّسات التونسية المنتصبة في الدول الافريقية وتنشط في مجالات مختلفة ويبلغ عددها قرابة 120 شركة لا سيما في الكامرون . كما تطرّقوا الى الصعوبات اللوجستية التي حالت دون تطوير المبادلات التجارية مع الدول الافريقية، معتبرين أن تطوير التعاون يبقى رهين التمثيل الديبلوماسي الجيّد والإرادة السياسية والامكانيات المادية.
كما أبرز أهمية العمل على دعم الديبلوماسية البرلمانية عبر تبادل اللقاءات بين البرلمانيين والمساعدة على استكشاف المشاغل المشتركة والاستغلال الأمثل لفرص التعاون .
من جانبهم شدّد أعضاء مجموعة الصداقة على أهمية تعزيز اليات الديبلوماسية الرسمية وتطوير التمثيلية الديبلوماسية في الدول الافريقية لتسهيل التواصل ودعم التعاون. وأكّدواأهمية إرساء استراتيجية لتطوير المعاملات الاقتصادية حتى تكون تونس بوابة الاستثمار في افريقيا. واشاروا الى ضرورة استغلال تونس لانضمامها إلى السوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا “كوميسا” باعتباره أكبر تجمع اقتصادي في القارة الافريقية . 
كما تداول الحاضرون بخصوص أهمية تكثيف اللقاءات مع النواب في البرلمانات الافريقية للتداول في المشاغل المشتركة وضبط استراتيجية العمل.
 

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى