نعي وتعزية

الله اكبر ببالغ الأسف وعميق التأثر تلقيت نبأ وفاة فقيدة الصحافة التونسية والرئيسة السابقة للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين المرحومة نجيبة الحمروني التي وافاها الأجل المحتوم بعد صراع مع المرض، وبعد مسيرة إعلامية ثرية ونضال من اجل استقلالية المهنة وحرية الصحافة والإعلام والدفاع عن حقوق الإعلاميين ومتابعة مشاغلهم. وبهذه المناسبة الأليمة أتقدّم إلى كافة أفراد عائلة الفقيدة والى الأسرة الإعلامية بأحر التعازي وصادق المواساة، سائلا العلي القدير أن يتغمّد الفقيدة بواسع رحمته ويسكنها فراديس جنانه، وان يرزق اهلها وذويها وكل زملائها جميل الصبر والسلوان انا لله وانا اليه راجعون . رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى