بيان مجلس نواب الشعب

بسم الله الرحمان الرحيم على اثر إقدام مستوطنين صهاينة على إحراق منزل عائلة فلسطينية في قرية دوما فيما كانت الأسرة داخله، أسفر عن استشهاد الرضيع " علي دوابشة " حرقا وإصابة شقيقته ووالديه بحروق خطيرة، وفي ظل تكرّر الاقتحامات الصهيونية للمسجد الأقصى المبارك ، فإن مجلس نواب الشعب يعبّر عن 1- إدانته لهذه الجرائم النكراء التي تأتي مواصلة لنهج الإرهاب الذي يمارسه الصهاينة المحتلون ضد أبناء شعبنا الفلسطيني. 2- يحمّل الكيان الصهيوني العنصري مسؤولية هذه الانتهاكات الوحشية. 3- يدعو الحكومة التونسية إلى المشاركة الفاعلة في المجهود الدولي المناهض للصهيونية وسياستها العدوانية ضد شعبنا الفلسطيني. 4- يدعو البرلمانات العربية والدولية إلى إدانة هذه الجرائم العنصرية والتعبير عن تضامنها مع الشعب الفلسطيني .

الملفات المرفقة :

مقالات أخرى